عن المجموعة
Intro: 

تأسست مجموعة سامبا المالية بموجب المرسوم الملكي السامي رقم م/3 الصادر في 26/3/1400هـ (12 فبراير 1980م) والذي تولى سامبا بموجبه أعمال فرعي سيتي بنك اللذين كانا موجودين آنذاك في جدة والرياض. وكان سيتي بنك قد افتتـح أول فرع له في مدينة جدة سنة 1955م، ثم تبعه فرع آخر في الرياض سنة 1966م. وقد جاء تأسيس سامبا كجزء من برنامج تبنته الحكومة السعودية وسط السبعينيات وفرضت بموجبه على جميع البنوك الأجنبية بيع غالبية حصصها لمواطنين سعوديين.

التفاصيل: 

باشر سامبا أعماله في 12 فبراير 1980م، واختتم أول سنة مالية له في 31 ديسمبر 1980م

وقد تم بموجب الشروط والأحكام الرئيسية للعملية بيع 44,5% من أسهم سيتي بنك نقداً لمواطنين سعوديين، وذلك بموجب قوانين أعطت الأولوية في تخصيص الأسهم لصغار المكتتبين. وقد تم تخصيص الأسهم لنحو 166,000 من المساهمين الأفراد.

كما تم بيع 15,5% من الأسهم إلى مجموعة مخـتـارة من المؤسسين السـعوديين بمن فيهم الأعضاء السعوديين في أول مجلس إدارة للبنك. وبذلـك أصبح ما نسبته 60% من أسهم البنــك ممــلوكاً لمواطـنين سـعوديين، فيـما احتـفـظ سيتي بنك بالحصـة البـاقيـة وهي 40% عـوضاً عن موجـودات فرعـيـة في الريـاض وجــدة.

قـد أبـرم ســيتي بنـك مع سـامبا تفاقية إدارة فـنـيـة وافــق بمـوجـبـها ســيتي بنـك عـلـى أن يـديـر البنك الجـديـد. ونصت تـلـك الاتـفاقـيـة على أن ينتـدب سـيتي بنـك موظفين من طرفه للمسـاهمـة في إدارة البنـك وتقـديم المـسـاندة الفنيـة له دون أن يتـلقى أتـعـابـاً مقابـل تـلـك الخـدمـات ســوى تعـويـضـه عـن المصاريف الفـعلـيـة التي يتكبدها. وقبيل نهاية عام 1991م، باع سيتي بنك جزءاً من حصته في سامبا لمؤسستين وطنيتين للخدمة الاجتماعية. وكنتيجة لذلك، أصبح مجموع حصة الجانب السعودي في البنك 70%، فيما احتفظ سيتي بنك بنسبة 30% من ملكية رأسمال سامبا.

في يـولـيـو 1999م تم دمـج البنـك الـسـعودي المتــحد بسـامبا وذلك بمـبـادلة سهم جديد واحد من أسهم سامبا مقابل كل 3,25 سهم من أسـهم البنك السـعودي المتحـد. وقد احتـفـظ البنـك الجـديـد باسم سامبا ولم يطرأ أي تغيير في هيكـل مجـلس الإدارة، ولم تتـأثر كذلك اتفـاقيـة الإدارة الفنيـة المبرمة مع سيتي بنك بعملية الدمـج تلك.

وبذلك أصبحت ملكية سيتي بنك 22,83% من رأسمال سامبا. وقبيل نهاية عام 2002م باع سيتي بنك 2,83% من حصته في سامبا إلى مؤسسة وطنية لتنخفض حصته إلى 20% من رأسمال سامبا.

في 14 سبتمبر 2003م اتفق كل من سامبا ومجموعة سيتي بنك على استكمال الانتقال إلى الإدارة المحلية بنهاية شهر أكتوبر 2003م. وفي 14 ديسمبر 2003م عقدت الجمعية العامة غير العادية اجتماعها وقررت تعديل عدد من مواد النظام الأساسي للشركة بما فيها اسم الشركة إلى "مجموعة سامبا المالية" . وبتاريخ 26 مايو 2004م باع سيتي بنك باقي حصته البالغة 20% إلى مؤسسة وطنية.

في 9 مارس 2005م قررت الجمعية العامة غير العادية زيادة رأسمال الشركة من 4 مليارات ريال سعودي إلى 6 مليارات ريال سعودي مقسمة إلى 120 مليون سهم، بقسمة اسمية تبلغ 50 ريالا لكل سهم، وجميعها أسهما عادية متساوية.

في 8 أبريل 2006م، واستجابة لتوجيهات هيئة السوق المالية، تمت تجزئة كل سهم سبق إصداره من أسهم سامبا إلى خمسة أسهم عادية. وبالتالي، فقد ارتفع عدد الأسهم التي أصدرها سامبا إلى 600 مليون سهم عادي، بقيمة اسمية تبلغ 10 ريالات سعودية للسهم الواحد.

في 5 مارس 2008م قررت الجمعية العامة غير العادية زيادة رأسمال الشركة من 6 مليارات ريال سعودي إلى 9 مليارات ريال سعودي مقسمة إلى 900 مليون سهم، بقيمة اسمية تبلغ 10 ريالات لكل سهم، وجميعها أسهماً عادية متساوية. يعتبر سامبا أول بنك يطرح مفهوم الخدمات المصرفية المتميزة (الذهبية والماسية) والخدمات المصرفية الهاتفية والدرع الائتماني والتأمين الادخاري وخدمة الإيداع عبر أجهزة الصرف الآلي وخدمة التحويل الأموال ( سبيد كاش ) وتدقيق التوقيع آليا. كذلك كان بنك سامبا أول من أنشئ إدارة استثمار متخصصة وطرح أول صندوق استثماري للأسهم المحلية وأول من أسس صندوقا للاستثمار في الأسهم المحلية للمستثمرين الأجانب، وهو صندوق "سيف" المسجل في بورصة لندن للأوراق المالية

*سامبا: كان البنك السعودي الأمريكي قبل تاريخ 14 ديسمبر 2003